جوارديولا يتوعد بوروسيا دورتموند قبل مباراة الإياب في دوري أبطال أوروبا

 

حقق مانشستر سيتي الإنجليزي فوزا هاما على ضيفه فريق بوروسيا دورتموند الألماني، بهدفين مقابل هدف، فى المباراة التي جمعت بينهما أمس الثلاثاء، ضمن منافسات ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وكشف مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا، أن المهمة لن تكون سهلة في ضيافة بروسيا دورتموند في إياب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، رغم اختلاف مستوى الناديين في الفترة الأخيرة.

وتقدم سيتي بهدف عن طريق كيفن دي بروين قبل أن يدرك ماركو رويس التعادل في الدقيقة 84، لكن فيل فودن انتزع هدف الانتصار في الدقيقة الأخيرة ليحصل متصدر الدوري الإنجليزي على أفضلية.

وافتقر سيتي الشراسة المعتادة في الثلث الهجومي لكن المدرب الإسباني قال إن “فريقه اضطر إلى التعامل مع حجم توقعات عالية بفضل تألقه وتحقيق سلسلة انتصارات في الفترة الأخيرة مقابل معاناة دورتموند في منافسات الدوري الألماني”.

وقال جوارديولا “عندما تفوز 26 من 27 مباراة، ولا يحرز المنافس لقب الدوري الألماني، فإن الضغط يكون علينا. يظن الجميع أن كل شيء مضمون بالنسبة لنا وأنه يجب أن نفوز. لدينا رغبة كبيرة في التأهل”.

وتلاشت آمال دورتموند، الذي يستضيف مباراة الإياب يوم الأربعاء، في المنافسة تقريباً على لقب الدوري وتقتصر آماله على محاولة الوجود في المربع الذهبي، بينما يحاول سيتي حصد رباعية من الألقاب.

وقال جوارديولا إنه يتطلع إلى إجراء بعض التغييرات قبل مباراة الإياب، لكنه أكد أن فريقه لن يذهب إلى ألمانيا من أجل الدفاع.

وأضاف “طلبت من اللاعبين الفوز بالمباراة. حققنا ذلك والآن سنذهب إلى دورتموند ليس من أجل الدفاع. سننظم الضغط وننظم بناء الهجمة ونلعب 90 دقيقة لمحاولة الوصول إلى الدور قبل النهائي”.

وكال جوارديولا المديح للاعبه الشاب فودن (20 عاماً) الذي أظهر خطورته مع اقتراب المباراة من نهايتها.

وقال جوارديولا “فيل كان بارعاً في شراسته في آخر 30 دقيقة وكان يشكل خطورة. في الشوط الثاني لعب بشكل رائع.. حصل على فرصتين أو ثلاث فرص لهز الشباك ونجح في التسجيل أخيراً”.

وسيلعب سيتي مع ليدز يونايتد في الدوري الممتاز يوم السبت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى