أليجري يرفض عرضاً مغرياً وينتظر ريال مدريد

قالت تقارير صحفية إسبانية، أن الإيطالي ماسيمليانو أليجري، المرشح لتدريب ريال مدريد، رفض عرضاً مغرياً، على أمل تولي تدريب النادي الملكي.

وحسب صحيفة “آس” الإسانية، رفض أليجري تولي تدريب فريق توتنهام، خلال الموسم المقبل، أملاً في تولي تدريب ريال مدريد.

وأكدت، أن أحد الأندية التي تطارد خدمات أليجري هو توتنهام هوتسبير، والذي اتصل به بشأن خلافة جوزيه مورينيو المُقال في شمال لندن.

وتولى رايان ماسون تدريب السبيرز بصفة مؤقتة، لكن من المتوقع أن يعود إلى دوره السابق كمدرب شبابي للنادي في نهاية الموسم.

ويبحث دانيال ليفي رئيس توتنهام عن مدرب يتمتع بخبرة أكبر (ماسون يبلغ من العمر 29 عامًا فقط) ويُنظر إلى أليجري على أنه مرشح جذاب، لكنه أخبر توتنهام أنه يحتاج إلى وقت للنظر في خياراته، ولمعرفة ما سيحدث في ريال مدريد.

وكان زيدان مراوغًا عندما سُئل عن مستقبله كمدرب لـ ريال مدريد، وأبلغت بعض وسائل الإعلام في إسبانيا (القناة التلفزيونية Telemadrid ومحطة الراديو Onda Cero) بالفعل أنه سيترك منصبه بالتأكيد.

ونفى الفرنسي  الذي يخضع لعقد مع ريال مدريد حتى عام 2022  إخبار اللاعبين بأنه قرر التنحي، ومع ذلك، لم يؤكد أنه سيبقى .

ويبدو أن الشعور داخل غرفة الملابس هو أن المدرب البالغ من العمر 48 عامًا يميل للاستقالة في نهاية الموسم، تمامًا كما فعل في يونيو 2018 بعد أن قاد الفريق إلى دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية.

وكشفت “آس” في الأيام الأخيرة أن المرشحين على رأس قائمة تدريب النادي هما ماسيميليانو أليجري وراؤول جونزاليس.

أليجري، البالغ من العمر 53 عامًا غير مرتبط منذ مغادرة يوفنتوس في 2019 ، لكن سيرته الذاتية تعني أنه لا يعاني من نقص في العروض كل صيف.

بعد فوزه بدوري الدرجة الأولى الإيطالي وكأس السوبر الإيطالي مع ميلان، قاد أليجري يوفنتوس إلى ما لا يقل عن 11 لقباً، بما في ذلك خمسة ألقاب في الدوري الإيطالي.

كما قاد البيانكونيري إلى نهائي دوري أبطال أوروبا مرتين، في 2015 و 2017 ، وخسر أمام برشلونة وريال مدريد، على التوالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى