تقارير فرنسة تكشف تطورات جديدة حول مستقبل ميسي

كشف تقرير صحفي فرنسي، اليوم الخميس، تطورات جديدة بشأن مستقبل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، خلال الموسم المقبل.

وبحسب صحيفة لو “باريزيان” الفرنسية، فإن النجم الأرجنتيني يهدف إلى البقاء في برشلونة، لكن عائلته تضغط عليه للعب مع باريس سان جيرمان.

وأشارت، أن مستقبل ليو ميسي في الوقت الحالي غير مؤكد مثل مستقبل كيليان مبابي، ومن ثم يريد باريس سان جيرمان الإبقاء على الدولي الفرنسي بأي ثمن.

لكن الوقت يمر ولم يتخذ اللاعب قرارًا بشأن الأمر بعد، بينما يريد ليو ميسي البقاء في برشلونة، وفقًا لما ذكرته صحيفة لو باريزيان الفرنسية

وذكرت الصحيفة، أن الفائز بالكرة الذهبية ست مرات اتخذ قرارًا بالبقاء في البلاوجرانا، على الرغم من الصعوبات المالية للنادي.

وسيترتب على تمديد العقد خفض في الأجور وأقل مما يمكن أن يعرضه عليه باريس سان جيرمان، الذي يراقب عن كثب وضع الأرجنتيني وسيحاول التوقيع معه فقط إذا قرر ميسي عدم البقاء في برشلونة.

ولفتت الصحيفة  أيضًا أن والد ميسي وعائلته يضغطون على اللاعب للمغادرة إلى باريس سان جيرمان.

ونوهت أنه في باريس  تتفوق الضمانات الخاصة بمشروع رياضي قصير المدى على تلك التي قدمها برشلونة، الذي خسر هذا الموسم أمام باريس في دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، ويحتل المركز الثالث في الليغا ولم ينجح إلا في الفوز بكأس الملك.

ولفتت أن هذا هو الشك الكبير الذي يساور ميسي، لمعرفة ما إذا كان يمكن لرئيس النادي لابورتا أن يقدم له مشروعًا قصير المدى حيث يمكنه إعادة بعض الأمل الذي تمس الحاجة إليه لجماهير برشلونة.

في غضون ذلك، هدف ميسي هو الاستمرار في أوروبا لموسمين آخرين، حتى عام 2023، قبل أن يغادر إلى الولايات المتحدة لإنهاء مسيرته.

في أمريكا الشمالية  سيكون راتب لاعب برشلونة خيالياً مقارنة بما يكسبه في أوروبا، لذلك يمكنه التقاعد في بلد حيث كان نجوم مثل هنري وإبراهيموفيتش يقدمون أداءً عالي المستوى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى