مورينيو يتحدث عن ميسي..ويكشف المنتخب الأقرب للفوز بـ يورو 2020

قام جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق روما، عن العروض التي تلقاها بعد إقالته من توتنهام، والمنتخب الأقرب للفوز ببطولة كأس الأمم الأوروبية، “يورو 2020”.

وتمت إقالته جوزيه مورينيو، من تدريب توتنهام الإنجليزي، وبعدها أصبح مديرًا فنيًا لفريق روما الإيطالي.

وقامت صحيفة “ذا صن”، بنشر تصريحات لـ مورينيو: يمكن لـ إنجلترا الفوز بها، أرى فقط أن فرنسا لديها تشكيلة رائعة، ولكن بصرف النظر عن ذلك لا أرى فريقًا أفضل من الآخرين.

وأجاب عن إذا كان تم العرض عليه من قبل تدريب منتخب: إنجلترا.. عندما غادرت تشيلسي، لكنني أدركت أن الوقت مبكر جدًا بالنسبة لي، كان لدي منتخب البرتغال عندما كنت في ريال مدريد، لقد كان عرضًا مجنونًا لوظيفة بدوام جزئي، إنه نوع العمل الذي أعتقد أنني سأستمتع به لاحقًا.

وأشار عن وجهة نظره بشأن اللاعبين مسددي ضربات الجزاء للمنتخب الإنجليزي ونصيحته للمدير الفني ساوثجيت، رد مورينيو: “هل تعرف سجلي في ضربات الجزاء؟ خسرت نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بركلات الترجيح”.

وواصل: عندما أثق في اللاعبين بسبب مشاعري، لا ينجح الأمر، على سبيل المثال تشيلسي ضد ليفربول، أحد اللاعبين لم يكن في القائمة جاء إليّ في منتصف ملعب أنفيلد وقال لي هل أنا الأول أم الخامس؟ قلت أنت السادس أو السابع.

وأضاف: قال لي أريد أن أذهب لأنني سأسجل، مع ذلك، فكرت، قلت له حسنًا سددها، لكنه أهدرها”.

وأردف: شاركت في كأس السوبر الأوروبي بين تشيلسي وبايرن ميونخ، ومرة أخرى اللاعب الذي أهدر ما كان يجب أن ينفذ ركلة الترجيح، فزت في المرة الأخيرة التي حدث فيها هذا، وهذا الموسم بين توتنهام وتشيلسي، ونفس الشيء حدث لي وقلت للاعب لا، إنجلترا لا تحتاج إلى نصيحتي الآن.

وعن أفضل لاعب، لم يقم بتدريبه: ليونيل ميسي.

وإختتم عن إمكانية تدريبه لفريق وست هام: ليس حلمي، أنا لست رجل لنادي، هذا واضح، أنا رجل العديد من الأندية، وروما مستقبلي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى