انتقالات برشلونة.. اقتراب رحيل نجمي الفريق بسبب الصفقة الذهبية

كشفت التقارير الصحفية أن نادي برشلونة بدأ الموسم الماضي بأربعة مدافعين فقط، وفي الوقت الحالي، وفي منتصف تحضير الفريق للموسم المقبل، يمتلك البلوجرانا ستة لاعبين في نفس المركز.

حيث أن وصول إريك جارسيا لتعزيز مركز قلب الدفاع يزيد من قائمة المدافعين، على حساب وضع أحدهم في سوق الانتقالات الحالي، وبذلك بدأ رونالد كومان مشروعه مع بيكيه ولينجليه وأومتيتي وأراخو، مع العلم بمعاناة أومتيتي لفترة طويلة من الإصابات، إضافة إلى قلة خبرة أراخو.

اكدت صحيفة “سبورت” الإسبانية، إلى أن ذلك يفتح الباب أمام رحيل الثنائي الفرنسي أومتيتي ولينجليه.

و أشارت الصحيفة إلى أن تواجد بيكيه لا جدال فيه بالنظر لخبرته وقيادته للفريق وسيكون له دور في تطوير أداء اللاعبين الشباب.

وبسبب الموقف الدقيق الذي يمر به النادي، سيعمل بيكيه على إعادة صياغة عقده لتخفيف رواتب الفريق الأول.
كما أن أداء لينجليه قد يكلفه الرحيل، وستدرس الإدارة العروض التي قد تأتي له وقد يكون مستقبله بعيدًا عن برشلونة بشكل متزايد.

و أومتيتي يجب أن يكون خارج برشلونة منذ سنوات، حيث إن الفرنسي تمكن في البداية من إثبات نفسه كواحد من أفضل لاعبي قلب الدفاع في الوقت الحالي. لكن منذ إصابات الركبة في 2018 تدهور مستواه.

أما لأوسكار مينجويزا، حالته تستحق الدراسة، حيث انتهى الأمر به بلعب 39 مباراة مع الفريق الأول، بعدما بدأ الموسم مع برشلونة ب، لكن احتياجات الفريق الأول أبقته مع رونالد كومان.

يذكر أن قلة خبرته كلفته بعض الأخطاء، لكنه قدم أداءً جيدًا للغاية، كما يثق به النادي كرهان للمستقبل، وللحاضر، وجدد عقده في أبريل حتى 2023.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى