هشام يكن لـ “كورنر سبورت”: جيلنا مختلف جذريًا عن منتخب مصر الأولمبي و الزمالك الأقرب للدوري بشروط

التقى موقع “كورنر سبورت” مع واحد من أبرز المدافعين تاريخ الكرة المصرية و نادي الزمالك هو هشام يكن ممثل الفراعنة في مونديال العالم 1990 و قائد دفاعات الفارس الأبيض.

و تناول الحديث مع هشام يكن عدة محاور أبرزها خروج منتخب مصر الأولمبي من دورة الألعاب الأولمبية “طوكيو 2020” و أيضا الفريق الأقرب لحصد لقب الدوري المصري الممتاز و اليكم نص الحوار.

كيف رأيت مشاركة منتخب مصر في دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو ؟

مشاركة جيدة لاعبو المنتخب قدموا ما لديهم في البطولة، و لكن كان يجب استغلال إمكانات اللاعبين بشكل أفضل على مدار أربعة مباريات أهدرنا فرصا كثيرة و تحفظنا أكثر من اللازم.

ماذا عن تعادلنا التاريخي أمام منتخب إسبانيا الذي ضم عدد من نجوم العالم ؟

التكتل الدفاعي الجماعي لمنتخب مصر أمام إسبانيا كان السبب وراء نتيجة التعادل أمام إسبانيا، و لكن جيلنا يختلف في الأداء عن الجيل الحالي، حيث كان هناك مساحات بين خطوط الدفاع لذا ظهر توفق فردي لكن توفق المنتخب الأولمبي كان جماعيا.

ما الفارق بين جيل منتخب مصر الأولمبي و جيل 90 ؟

على سبيل المثال مباراتنا أمام هولندا في كأس العالم “1990” كان مختلفة عن مباراة منتخب مصر الأولمبي أمام إسبانيا، ولكن أرى أنها أقرب لمواجهة أيرلندا لأننا على سبيل التشابه تمكنا من غلق كافة الخطوط، كان كل لاعب لديه مهمة محددة و هي نفس الطريقة التي شاهدناها أمام إسبانيا و الأرجنتين و البرازيل و لكن كانت هناك فرص مهدرة لنا للتسجيل كان يجب استغلالها.

ماذا عن المهام التي أعطاها لك الراحل كابتن محمود الجوهري في مواجهة هولندا ؟

كان لدي مهام واضحة من كابتن محمود الجوهري بمراقبة فان باستن لكن تغطية المنتخب الأولمبي في الدفاع كانت جماعية لذا أرى اختلافا بطريقة الأداء.

من الأقرب لحصد بطولة الدوري ؟

الزمالك الأقرب لحصد لقب الدوري المصري حال لعب الفريق جميع المباريات المقبلة على أنها مواجهات كؤوس لابد من الفوز في المواجهات السبعة المتبقية، و أثق في روح اللاعبين و رغبتهم في مصالحة الجماهير بعد خسارة لقب دوري أبطال أفريقيا.

رسالتك إلى لاعبي الزمالك ؟

عليكم التركيز في المباريات المقبلة داخل الملعب و تحقيق الفوز فقط، الدوري بين أيديكم الآن و يجب أن تقاتلوا من أجل إسعاد جماهير الزمالك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى