بوكيتنيو يصدم جماهير مانشستر يونايتد

علق ماوريسيو بوكيتنيو المدير الفني لباريس سان جيرمان، على أنباء انتقاله لقيادة مانشستر يونايتد الإنجليزي، برسائل حادة وصارمة.

صرح بوكيتينو في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء قبل مواجهة مانشستر سيتي في دوري الأبطال: “لست طفلا، بل أعمل مدربا منذ 12 عاما، و أتعامل مع كل الشائعات سلبا و إيجابا سواء عندما كنت لاعبا أو مدربا، لأنها جزء من عالم كرة القدم”.

و أوضح المدرب الأرجنتيني “أنا سعيد مع بي إس جي، وأركز فقط في عملي، وكيفية إعداد الفريق لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة، وما يخص شؤون ناد آخر، أمر لا يهمني”.

و أكد “لن ارتكب خطأ، ولن أتحدث احتراما للناديين، أحب باريس وجماهيره، لأن أي كلام سيصدر عني سيتم تقديره وفهمه، أو سيخرج عن السياق”.

و أكمل ماوريسيو حديثه “عندما كنت مدربا لإسبانيول، قلت إنني أتمنى التعرف على أليكس فيرجسون، إذا صرحت بنفس الكلام في الوقت الحالي، سيؤدي إلى سوء فهم كبير”.

و عند سؤاله هل ستبقى لنهاية الموسم الجاري، أجاب المدير الفني لسان جيرمان: “موقفي واضح، ولن أقول شيئا مختلفا، الحقيقة أنني سعيد في باريس، وعقدي يمتد حتى صيف 2023”.

و تابع “لكن ما يتحكم في كرة القدم هو اليوم وليس غدا، أي نتائج الفريق، لقد رحلت عن توتنهام قبل عامين، ومع ذلك ترددت شائعات قبل شهرين عن عودتي مجددا”.

و اختتم تصريحاته “لذا أركز في الحاضر، وأعتبر نفسي سأبقى مدى الحياة في منصبي الحالي، أما ما يخص المستقبل، نعمل على إيجاد طريقة تساعدنا على تحقيق الانتصارات بأداء ممتع”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى