أول تعليق من حمزة الجمل بعد تدريب الاسماعيلي

أكد حمزة الجمل المدير الفني لفريق الإسماعيلي، أن المهمة صعبة للغاية في الفترة المقبلة مع الدراويش، في ظل احتلال الفريق مركز متأخر، مشيرًا إلى أن جمهور النادي يتألم، والجهاز الفني سيتحمل عبئ كبير، مطالبا الجماهير باستمرار الدعم والمساندة للاعبين والجهاز الفني واللجنة المؤقتة ونسيان أي صراعات، والتكاتف فقط لمصلحة الإسماعيلي.

وقال الجمل في تصريحات عبر برنامج بوكس تو بوكس: “الجمهور الإسماعيلاوي كان داعم ومساند للفريق منذ بداية الموسم، والنتائج لم تكن جيدة، وانا فخور بمساندتهم لنا في الفترة الماضية، وأطالبهم باستمرار الدعم من أجل عودة الفريق للنتائج الجيدة”.

 

إقرأ أيضاً

وأضاف: “كنت أقود الإسماعيلي في الدور الثاني الموسم الماضي، وفزنا حوالي 7 أو 8 مباريات، وقدمنا نتائج جيدة بدعم الجماهير، واللاعبين تحملوا المسئولية، وأتمنى أن نحظى بمسيرة جيدة خلال الفترة المقبلة، وأتمنى أن يثق الجميع في قدرات الجهاز الفني واللجنة المؤقتة”.

 

وأكمل الجمل قائلًا: “الإسماعيلي له حقوق عليه، وتنازلت عن بعض المستحقات عن الموسم الماضي لأن النادي صاحب الفضل عليه، وأبلغت مسئولي النادي بالتنازل عن أي شئ سواء الرواتب المتأخرة أو الشرط الجزائي، للمساهمة مع إدارة النادي في حل جزء من الأزمة المالية”.

 

وزاد: “عمل الجهاز الفني يبدأ بتحليل السلبيات والإيجابيات وتحليل المشكلة التي يُعاني منها فريق الإسماعيلي، وأي عمل سنقوم به لن يقلل من جهد الجهاز السابق بقيادة ميدو، وهم عملوا وبذلوا جهدا كبيرا، والتوفيق من عدمه جزءًا من كرة القدم”.

 

وأردف: “أقدر ميدو وهو صديق شخصي بالنسبة لي، وهناك تواصل معه بصفة مستمرة، وكنت أدعمه في تدريب الإسماعيلي، وهو أرسل لي رسالة لدعمي أيضًا، وهناك روح جيدة، وميدو عمل بشكل جيد ولم يكن موفقًا”.

 

وأضاف: “أعمل على إعادة الثقة للاعبين خلال المرحلة الماضية، وتحدثت مع بعض العناصر فى الفريق، وثقتي كبيرة في امكانياتي وكل عناصر الفريق، نتحمل المسئولية في وقت صعب، وهدفنا تحقيق نتائج إيجابية في الفترة المقبلة، وسنعمل على الجوانب النفسية وتصحيح المسار بالنسبة لبعض الأسماء داخل الفريق”.

 

وأوضح: “بالنسبة لصالح جمعة، فأنا أقوم بمساعدة اللاعبين ووضع برامج لهم من أجل تطوير مستواهم، والأمر يعود للاعب نفسه، فهو صاحب قراره بالتقدم للأمان، وأنا كمدير فني لا استطيع أن أدفعه للإمام إلا لو كان لديه الاستعداد وأتمنى أن يلتزم جميع اللاعبين في المرحلة المقبلة، والشعور بصعوبة تلك الفترة، وأن يتدربوا بقوة ويقاتلوا للفوز في كل المباريات”.

 

وأتم: “أشاهد تحدٍ وإصرار كبير من اللاعبين، والمباراة القادمة يوم الجمعة، وجميع أعضاء اللجنة المؤقتة لديهم رغبة في النجاح، وتوفير كافة مستحقات اللاعبين، كما أنهم يعملون في أجواء صعبة للغاية في ظل ديون كثيرة على النادي ومشكلات آخرى في الفيفا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى