مفاجأة كبري بشأن مصير هازارد مع ريال مدريد

كشفت صحيفة “ذا أثلتيك” البريطانية عن مستقبل جناح الفريق الأول لكرة القدم بنادي ريال مدريد، إدين هازارد، مع تدهور علاقته مع مدربه الحالي، كارلو أنشيلوتي، بسبب عدم المشاركة في المباريات.

وكان انتقل هازارد إلى ريال مدريد في صيف عام 2019 قادمًا من تشيلسي بمقابل 100 مليون يورو مع بعض المتغيرات المالية الأخرى، لكن منذ تعرض البلجيكي لإصابة في مباراة باريس سان جيرمان في دور المجموعات في بطولة دوري أبطال أوروبا بنوفمبر من نفس العام وهو لم يعد لمستواه المعهود.

واوضحت التقارير أن يعاني لاعب ريال مدريد من ازدياد دائم في الوزن بالإضافة إلى عدم قدرته على المنافسة مع زملاءه مثل رودريجو جوس وفينيسيوس جونيور بسبب تكرار الإصابات الطويلة.

وبحسب المعلومات الواردة من الصحف فأن هازارد منفتح على فكرة الرحيل، وهناك اجتماع هام هذا الشهر بين اللاعب وإدارة ريال مدريد وهناك موافقة مبدئية لمغادرة البلجيكي بشكل ودي رغم استمرار عقده حتى يونيو 2024.

واضافت علاقة هازارد داخل غرفة اللاعبين في ريال مدريد جيدة والجميع يحبونه، لكنه يشعر بأنه ليس ضمن خطط المدرب أنشيلوتي، الإيطالي لا يتحدث معه سوى نادرًا، وبالتالي يفكر في الرحيل للبحث عن فرصة جديدة لاستعادة نفسه.

وشارك إدين هازارد في 73 مباراة في جميع البطولات منذ وصوله إلى ريال مدريد، سجل 7 أهداف وصنع 11 هدفا آخر.

وتغيب هازارد خلال المواسم الخمس عن مباريات ريال مدريد للإصابة 17 مرة ما بين عضلية وفيروس كورونا والكاحل وآخرها في بداية فبراير الحالي بتهيج في أوتار الرضفة مما أرغمه على الغياب عن بطولة كأس العالم للأندية 2022 في المغرب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى